عندما يذهب الكفيف للطبيب يُعامل كأي مريض زائر لعيادة الطبيب، وفي أغلب الأحيان يصف له الطبيب بعض العلاجات التي تتمثل في بعض الأقراص والأدوية وما إلى ذلك، عندها يقف الكفيف حائرا، فكيف له أن يتعرف على نوع الدواء المناسب؟ وكيف يتناول أنواع أدوية الشرب السائلة بغير سكبها؟ فإن كنت كفيفا أو معنيا بتأهيل المكفوفين، الزم الإرشادات التالية عند تناول العقاقير أو تعليم الكفيف كيفية تناولها:

  • تحديد أنواع الأدوية بحجم عبواتها.
  • كتابة اسم الدواء بطريقة برايل على ورقة ووضعها داخل العبوة الخارجية، أو كتابته على العبوة الورقية ذاتها.
  • استعمال مكابس دواء (سيرينجات) ذات أحجام متنوعة لسحب كميات الدواء السائل بدلا من صبها في ملعقة أو مكيال لتجنب سكبها، وتحري طول المكبس لكي يصل لأدنى موضع في العبوة.
  • غسل المكابس قبل استعمالها في كل مرة وبعدها بتخليل الماء بداخلها ثم دفعها عدة مرات.
  • يكفيك اقتناء ثلاثة مقاسات من المكابس: 1 سنتي و2 سنتي و3 سنتي فهي كافية لتناول أي كم من الدواء دفعة واحدة أو على دفعات متتالية.
  • تجنب الاعتماد على ملء نصف قيمة المكبس بدلا من استعمال المكبس الصغير، إلا أن تكون لديك وسيلة أكيدة في قياس السائل بداخل المكبس.
  • إحكام غلق عبوات الأدوية فور سحب الدواء، تجنبا لسكبها أو تعرضها لملوثات الهواء.
  • استعمال منبه ناطق متعدد الأصوات وبه خاصية تعدد التنبيهات، لضبطه حسب مواقيت كل دواء على أن تستخدم كل صفارة في التنبيه بموعد دواء معين.
  • استئذان الطبيب في توفير بديل مُيسر عن الأدوية السائلة إن وجدت بدائل مماثلة، فتناول الأقراص واللبوس والفوار أيسر من تناول أدوية الشرب والحقن الذي ربما يحتاجا لمعاونة بصرية.
  • التأكد من مستوى الدواء السائل بعبوة الدواء بغمس عود خلة أسنان ملفوف بقماشة قطنية صغيرة، ثم جسها لمعرفة مستوى السائل بالعبوة قبل ملء المكبس.

نشَرها لكم: وائل زكريا

المصدر: حصري
  • Currently 297/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
95 تصويتات / 827 مشاهدة
نشرت فى 14 سبتمبر 2009 بواسطة blindplus

ساحة النقاش

msn
<p>الأستاذة الفاضلة: فى كل مرة يخطو قلمك يزيل علامات الأستفهام من أذهاننا نتمنى لكِ التوفيق وفى انتظار المزيد من الكتابات</p>
A.M فى 20 سبتمبر 2009 شارك بالرد 0 ردود

عدد زيارات الموقع

583,148