تتمخض لجان النظام والمراقبة التابعة لوزارة التربية والتعليم المصرية كل عام وتلد لنا قائمة بأسماء الأوائل في الثانوية العامة وبالطبع الأوائل ينتمون لتصنيفات شتى، إذ يعلن معالي وزير التربية والتعليم عن أكثر من تصنيف يجمع الطلاب الأوائل في الثانوية العامة فيتصنفون تبعا للمحافظة أو لتعليمهم الحكومي أو الخاص أو للدراسة العلمية أو الأدبية أو لكونهم ذكورا أو إناثا وما إلى ذلك. وفي كل عام يوضع أوائل الثانوية العامة جميعهم في قائمة المتفوقين ثم يوضع اسم الأول على الثانوية العامة للمكفوفين في آخر القائمة وكأنه مصنف دراسيا أدنى الأوائل! فما هي الثانوية العامة للمكفوفين؟ وهل تختلف عن الثانوية العامة المعروفة؟ هل هي علمية أم أدبية؟ هل تخضع لمعايير مختلفة في التقييم؟ هل لها درجات رأفة أو درجات شفقة؟ هل هي ثانوية عامة أم خاصة؟

يدرس الطلاب المكفوفون موادهم الدراسية منذ الصف الأول الابتدائي إلى نهاية الصف الثالث الثانوي (فيما يعرف بمرحلة التعليم الأساسي والثانوي) نفس المواد الدراسية المعروفة، باستثناءات محددة لا تقدح في المستوى المعرفي للتلاميذ، وهذه الاستثناءات تتمثل في:

  • اعتماد طريقة برايل طريقة للقراءة والكتابة
  • إلغاء مقررات الرسم والهندسة وأسئلة الخرائط الجغرافية

أما بالنسبة لتخيير طلاب المرحلة الثانوية بين الالشعبة الأدبية والشعب العلمية الأخرى، فلا خيار للمكفوفين سوى الشعبة الأدبية التي يدرسون فيها نفس المواد الدراسية التي يدرسها أقرانهم المبصرون، نفس المناهج ونفس الكتب الخارجية ونفس الكتب المدرسية ونفس مجموع الدرجات، فلماذا يتصنف الأوائل المتفوقون في الثانوية العامة بتصنيف مجحف يصور لعامة القوم أن للمكفوفين ثانوية خاصة بهم؟ رب قائل متخصص يصرح لنا بأن هناك مرحلة إضافية تتم في كونترولات التصحيح، وهي عملية ترجمة الكتابة البارزة (برايل) التي امتحن بها الطالب إلى الخط العادي ومن ثم يتسنى للمصححين قراءة ورقات الإجابة بشكل موضوعي وبلا تمييز ما بين كفيف ومبصر، أليس هذا أدعى بعدم التفريق ما بين الثانويتين؟ نرجو الإفادة.

نشَرها لكم: وائل زكريا

  • Currently 260/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
87 تصويتات / 492 مشاهدة
نشرت فى 21 يوليو 2009 بواسطة blindplus

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

589,577